حوادث

سائق يلوذ بالفرار بعد انقلاب شاحنة محملة بالبنزين المهرب وسط الطريق السيار

إنقبلت اليوم شاحنة من الحجم الكبير كانت محملة بالبنزين المهرب على قنطرة سبو وسط الطريق السيار الرابط بين فاس و تازة،عامل إقليم صفرو هرع إلى مكان الحادثة رفقة مجموعة من المصالح و السلطات،في محاولة فتح الطريق السيار من الجهة الأخرى و الإبقاء على مسار وحيد نظرا لخطورة سائل البنزين.

 سائق الشاحنة لاذا بالفرار إلى وجهة مجهولة ،بعد ان حضر المسؤولون متأخرون بسبب التضارب في النفوذ الترابي بين فاس و صفرو،ليتم في الأخير الحسم ان مكان الحادثة وبوسط القنطرة التي تبعد حوالي 15 كلم على فاس تابعة لعمالة صفرو.

و تساءل متتبعين للشأن المحلي ،عن دور رجال الجمارك و الدرك الملكي في محاربة البنزين و السلع المهربة و السموم القادمة من الجارة الجزائر بلا حسيب و لا رقيب،فيما العشرات من السدود القضائية و مراكز تفتيش الجمارك منتشرة على مقطع وجدة وفاس،دون ان يكلفوا نفسهم تفقد السموم و الأخطار التي تحدق بالمملكةة من الشرق،و كيف يعقل لشاحنة لا تتوفر على مستلزمات السلامة تشحن بالأطنان من البنزين و تتحول إلى قنبلة موقوتة تتجول بين المدن و القرى، يمكن ان تنفجر في أي لحظة من اللحظات.

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث