banner-nizar-kabbani-700x120.gif

 

حوادث

محاولة انتحار فاشلة لصاحب شواية لسمك السردين بالجديدة احتجاجا على

حاول المسمى أحمد وهو رجل في الخمسين من عمره الإنتحار بعدما تم الإعتداء عليه بالضرب والرفس من طرف أحد أفراد القوات المساعدة بالجديدة بعد ماحلت لجنة بالسعادة الثالثة مكونة من السلطات المحلية و الامن الوطني و القوات المساعدة حيث يشتغل أحمد بائعا للسمك.

بدأت اللجنة بهدم خيمة أحمد و حجز العربات و الكراسي و الشوايات،وكانت المعدات التي يستعملها الرجل من بين المحجوزات فبدأ يحتج وعندما تم تعريضه للتعنيف والضرب كما يحكي لنا،اتجه إلى البحر قبالة إقامات بناني، فبدأ بالسباحة في إتجاه اللاعودة في محاولة للإنتحار صباح يوم أمس الأربعاء،إلا أن تدخل بعض غطاسي الطحالب البحرية أنقذ حياة أحمد المتزوج و الأب لثلاثة أطفال  والذي كان سابقا يمتهن نشاط الغطس لجني الطحالب البحرية،إلا أنه وجد نفسه في حالة عطالة بسبب القانون الجديد الذي أنزلته وزارة الصيد البحري .

وقد تطلب إنقاذ الخمسيني وإخراجه من عرض البحر وقتا طويلا تجمهر خلالها المواطنون في المكان بحصور مصالح الأمن و السلطات الأمنية والوقاية المدنية التي خلف عدم تدخلها لإنقاذ حياة المواطن إستياء عميقا بين الحاضرين.

 

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث