حوادث

احالة ملف التلميذة ضحية الاعتداء بشفرة حلاقة على قاضي التحقيق

12348098_728906393906182_285902144742535974_n.jpg

بعدما ألقت عناصر الدرك الملكي بمولاي عبد الله يوم الثلاثاء الماضي(15/12/2015)، أم وابنتها تبلغ من العمر 15 سنة، المتهمتان في عملية الإعتداء بشفرة حلاقة على تلميذة تتابع دراستها بالثانوية الإعدادية بمولاي عبد الله أمام منزل عائلتها بدوار الغضبان مساء الاثنين الماضي، نتج عنه تشوهات في وجه الضحية، تم عرضهما يوم الجمعة (18/12/2015) أمام وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بالجديدة.
التلميذة المعتدية على زميلتها "نسيمة" التي كانت تتابع معها الدراسة بنفس المؤسسة ، اعترفت أمام الضابطة القضائية وأمام نائبة وكيل الملك، بجريمتها المتمثلة في الاعتداء بشفرة حلاقة على الطفلة "نسيمة"، في حين لم تعترف والدتها بمشاركتها في الاعتداء ، وصرحت بأنها قامت فقط بفض الخصام بينهما وذهبت بعد ذلك مع ابنتها الى حالهما، عدم اعتراف الأم المتهمة بالمنسوب إليها دفع السيدة النائبة لإحالة الملف على قاضي التحقيق من أجل تعميق البحث ، مع متابعة والدة الطفلة المعتدية أمام قاضي التحقيق في حالة سراح مؤقت، في حين احتفظت بالطفلة المعتدية رهن الاعتقال الاحتياطي بعد اعترافها بالمنسوب إليها في حق زميلتها.

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث