حوادث

اعتقال برلماني وأعضاء مجلس جهة "سكرانين في مغارة مع البنات اللي" صوتوا عليهم

561827-un-homme-sert-du-vin-rouge-dans-un-bar-a-paris-528x415.jpg

أحالت عناصر سرية الدرك الملكي بتيزنيت ، قبل قليل من الآن (الأحد 03 يناير 2016) كل من (م.ك) برلماني عن حزب الاستقلال بجهة سوس ماسة درعة و(ج.أ) عضو بمجلس جهة سوس عن حزب الاستقلال و(ح.م) عضو هو أيضا  بمجلس ذات الجهة عن حزب الإتحاد الإشتراكي  (م.ب) موظف تابع لمؤسسة جهة سوس، ( أحالتهم ) على أنظار وكيل  الملك بابتدائية تيزنيت بعد اعتقالهم صباح اليوم بمنطقة “إيصوح” من أجل تهمة السكر العلني والفساد والخيانة الزوجية.
وحسب المعلومات المتوفرة ، فإن عملية المداهمة تمت في الساعات الأولى من صبيحة اليوم، بعد تلقي السلطات الأمنية إشعارا بذلك، حيث كانوا في جلسة برفقة 4 فتيات في إحدى المغارات بشاطئ “أيصوح ” الذي يبعد عن تزنيت بحوالي 14 كلم، فحاصرت قوات الأمن المكان، الذي هو عبارة عن مغارة تعود ملكيتها للبرلماني تم إصلاحها وتهيئتها، فلم يكن أمام الموقوفين سوى الاستسلام للأصفاد.
وتجدر الإشارة إلى أن أحد الموقوفين سيعرض يوم غد الاثنين أمام انظار المحكمة في قضية الفساد الانتخابي الذي طال انتخابات  أعضاء مجلس المستشارين، وذلك بعد غيابه عن الجلسة الاولى للمحاكمة.

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث