banner-nizar-kabbani-700x120.gif

 

حوادث

مستشار جماعي بحد حرارة أمام أنظار وكيل الملك

gjgjgjg.jpg

من المنتظر ان يتم في اطار مسطرة بحث، تقديم السيد لحصيري امام النيابة العامة صباح يوم الاربعاء 17 فبراير 2016 و ذلك في اطار ما يسمى بملف ودادية كريمة و تعود وقائع هذا الملف الى الشكاية التي رفعها المتضررون سنة 2014 الى السيد وكيل العام لدى محكمة الاسثئناف باسفي

وأشار موقع إناس بريس أن الشكاية التي عمرت بدهاليز المحكمة و الشرطة اكثر من سنة و نصف ، حيث تم تحريكها مؤخرا بعد دخول مركز المغربي لحقوق الانسان في الموضوع لمساندة الضحايا ، بالاضافة الى رفض المتهم للحضور اكثر من مرة و المثول امام النيابة العامة ، و تبقى هذه المرة هي المهلة الاخيرة التي تم اعطاءها لاحضار المتهم امام المحكمة .

المركز المغربي لحقوق الإنسان فرع أسفي قام بمراسلة السيد وزير العدل فور توصله بشكاية المتضررين جاء فيها ان المركز توصل بشكاية عدد 749/14 موجهة إلى السيد الوكيل العام لذى محكمة الإستئناف باسفي بتاريخ 08 يوليوز 2014 من بعض ضحايا الودادية السكنية كريمة مفادها أنه بتاريخ 05 /12/2007 تأسست ودادية سكنية أطلق عليها إسم كريمة بهدف إقتناء أرض وتجهيزها حسب رسم شراء عدد 381 صحيفة395كناش 1 عدد116 بتاريخ 10اكتوبر 2008 وتوزيعها على المنخرطين كما تم في نفس اليوم إنتخاب مكتب مسير حددت مدة ولايته في خمس سنوات وقد نص القانون الأساسي وكذا القانون الداخلي على أن رأسمال الودادية يتكون من مبلغ 28.500.00 درهم لكل منخرط يودع لزوما في حساب جاري بإسم الودادية ,حيث فوجئ عدد من المنخرطين وبعد التوقيع على وثيقة الانخراط بإلزامهم من طرف المكتب المسير في شخص أمين المال المشتكى نه بدفع الأقساط المشكلة لرأسمال المدادية بحسابات بنكية لا تمت للمدادية أية صلة وبمبالغ متفاوتة بين المنخرطين وحيث أن المشتكى يهما وبطرق احتيالية وتدليسي فقد تمكنا من دفع عدد من المنخرطين إلى إيداع المبالغ المالية في حسابات بنكية جارية سواء في إسم المشتكى نه لحصيري سعيد كحالة المشتكيان مولاي الطيب عبد ربه وعز الدين الحمار والذين أودعا لفائدته مبلغ قدره 28500.00 درهم لكل واحد منهما أو في إسم أشخاص أخرى كحالة السيدين أيت الخرصة عادل وأيت الخرصة عبد الرحمان والذين أودعا مبلغ مالي قدره 57000.00 درهم في حساب التجاري وفا تحت رقم 583918 بتاريخ 12 فبراير 2008 جاري باسم المسماة فاطمة بندرا التي لا تربطها أية علاقة بالودادية أو بحسابات جارية في أسماء أشخاص مجهولة كحالة السيد نورا لدين الروصافي الذي أودع أو بترخيص كتابي من المشتكى به لحصيري سعيد مبلغ 28000.00 درهم في حساب التجاري وفا عملية رقم 5414454 بتاريخ 14 فبراير 2008يجهل إسم صاحبه وحيث أن المشتكى بهما وفي خطوةأكثر جرأة وخطورة وبإتفاق مع أطراف أخرى فقد مكنوا بعض المنخرطين من توصيلات بنكية مزورة كحالة السيدين موريد محمد ومونيش عبد الرحيم الذين أودعا مبلغ مالي قدره 28000.00 درهم لكل واحد منهما في حساب جاري في إسم المشتكى به سعيد الحصيري ليفاجئا وبعد مراجعة الوصل البنكي أنه مزور إذ يشير على أن القائم بعملية الإيداع هو سعيد الحصيري نفسه ولفائدته كما أن المشتكيان وللتمويه عن أفعالهما المشبوهة فقد وجه السيد عبد القادر أوعيب وبإدن كتابي إلى إيداع مبلغ مالي 20.000.00 درهم في حساب جاري في إسم شركة ULTRA TRANS SARL والتي أتضح في مابعد أن المشتكي به الحصيري سعيد شريط في رأسمالها . وحيث ومن خلال الوقائع الواردة في الشكاية ومدى خطورة الأفعال الموجهة للأطراف المشتكى بهما من خلال إستعمال جميع الطرق من أجل النصب والتدليس والتزوير بهدف الإثراء على حساب المنخرطين بدون موجب حق من خلال العبث بمصالح المنخرطين بالرغم بأن صفتهم الثمتيلية القانونية تتجلى في عدم تجديد هياكل الودادية طبقا لمنطوق القوانين المنظمة للودادية مند التأسيس والذي مازال يتصرف في أموال الودادية والتي تقدر بالملايير على إعتبار أن عدد المنخرطين يقارب ب300 منخرط وهنا نستحضر مجموعة من القيم النبيلة التي يفترض أن تؤسس علاقات بين أفراد هاجسهم هو إمتلاك سكن تتوفر فيه شروط الحياة الكريمة حيث كان هم المنخرطين الإستفادة بعد تأسيس الودادية من بقع أرضية تترواح مساحتها بين240 متر مربع و340 متر مربع وأمام تزايد طلبات الانضمام للمدادية جعل المكتب المسير يغير التصميم المتفق بشأنه والذي على ضوئه تم الإنخراط في الودادية إبان مرحلة التأسيس دون الرجوع إلى المنخرطين حيث أنقطعت الصلة بين المكتب المسير والمنخرطين مند التأسيس ومن الظواهر المثيرة التي وسمت أشغال المكتب المسير حين إقحام المنخرطين في أتون شركة لاعلم لهم بها معتبرا إياها جزءا لايتجزأ من مشروع الودادية وشرطا ضروريا لايمكن الإستغناء عنه إذا أريد لهاذ المشروع أن يتحقق وقد خلق هذا الوضع إحساسا بعدم الثقة لذى الكثير من المنخرطين تجاه المكتب المسير مما جعلهم يرفضون التقرير المالي خلال الجمع العام المنعقد بتاريخ 15 شتنبر 2013 .
إن المركز المغربي لحقوق الإنسان وإنطلاقا من دراسته للملف موضوع الشكاية يتضح جليا أن عملية التزوير في محرر بنكي والنصب والاحتيال هي السمة الأساسية التي طبعت التسيير المالي والإداري لودادية كريمة فبدل الشروع في توفير السكن حسب ما تم الإتفاق بشأنه في الجمع العام التأسيسي تم تحويل المشروع من مشروع سكني إلى مشروع إستثماري حسب ماجاء في البيانات المتوصل بها ومن هذا المنطلق نلتمس منكم السيد وزير العدل المحترم العمل على الإشراف ومتابعة مجريات التحقيق صونا لحقوق المنخرطين من جهة وتحقيق العدالة من جهة أخرى مع تقديم كل من ثبت تورطه من قريب أو من بعيد في شأن التلاعبات التي شابت التسيير المالي والإداري لودادية كريمة التي جعلت بعض الأطراف المسيرة الاغتناء الفاحش على حساب المنخرطين.

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث

ألبومات الجديدة الآن

وقفة-احتجاجية-حاشدة-بالمركز-التربوي-الجهوي-لمهن-التربية-والتكوين-بالجديدة-تضامنا-مع-الأساتذة-المكونين-الموقوفين-الجديدة-eljadida
2016-04-05-00-41-03
2016-03-29-22-13-42

استطلاع الرأي

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع ؟

جيد - 85%
متوسط - 5%
ينقصه شئ - 7.5%

عدد المصوتون: 40
انتهت مدة التصويت في هذا الإستطلاع نشط: تموز/يوليو 19, 2015

تابعونا على الفايسبوك