حوادث

وفاة طفل بالمستشفى الإقليمي بالجديدة-eljadida

عقرب.jpg

علمت "الجديدة الان" من مصادر مطلعة أن طفلا يبلغ 5 سنوات من العمر توفي صباح اليوم الاثنين 22 غشت الجاري بالمستشفى الكبير بالجديدة ،بعد تعرضه للسعة عقرب بدوار الغوالمة بجماعة اربعاء العونات القريبة من سيدي بنور.
الضحية تعرض يوم الاحد 21 غشت للسعة العقرب ،ليتم احالته الى طبيب عام وبعد ذلك الى المستشفى الكبير بالجديدة ،لكن الطفل “اناس” لفظ أنفاسه الاخيرة بقسم الانعاش متأثرا بشدة السم الذي داهم جسمه ،قبل ان يتم احالته الى مستودع الاموات قصد التشريح، في حين فتح تحقيق في الحادث.وتجدر الاشارة ان عم الضحية قد فارق الحياة في وقت سابق متأثرا بسم العقرب.
والجدير بالذكر أن العديد من سكان الدواوير التابعة لسيدي بنور تتعرض باستمرار للسعات العقارب، خصوصا الأطفال الذين يكونون ضحية هذه الحشرات السامة، في غياب اللقاح المضاد لهذه السموم، التي تفتك بأجساد الصغار والكبار على حد سواء.

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث