أخبار محلية

مهرجان جوهرة...إقصاء وإقبار للموروث الثقافي واستهزاء بتراث المنطقة

عبر مجموعة من الفنانين الشعبيين بمدينة الجديدة في " عن استيائهم من الإقصاء الممنهج في حق الأغنية الشعبية،
 بعدما لم يدرج أي فنان شعبي في مسابقة الشباب بمهرجان جوهرة في دورته الخامسة، واقتصر منظموا الدورة على مجموعتين ضمت فقط فن "فيزيو روك" بثمان مجموعات و"هيب هوب" بأربع مجموعات.
وأكد عزيز الحلوي أن منطقة دكالة أصبحت بدون ثقافة، موجها السؤال عن المعايير التي اعتمدت في إقصاء الفن الشعبي من المسابقة. مضيفا أن إقصاء الشعبي هو إقبار للموروث الثقافي واستهزاء بتراث المنطقة التي أنجبت مجموعة من الفنانين الذين ذاع صيتهم في الساحة الفنية.
وعاتب بعض الفنانين على اللجنة المنظمة على الصفحة الخاصة بمسابقة "جوهرة شباب" بعدما تمت المناداة على المجموعات الشعبية لتقديم ترشيحاتها "ملي بغيتو تقصيوهم علاش معيطين عليهم". وأضاف أن لوبيات تخدم في هذا الباب لمحو صورة المدينة من الناحية  الفنية.
ومن بين المجموعات الشعبية التي سبق لها أن شاركت في مهرجان "جوهرة شباب" مجموعة أولاد الحلوي التي تمكنت من الظفر بالجائزة الأولى سنة 2011 وأن هذه المجموعة رغم عدم الاهتمام بها ومسايرتها من طرف إدارة المهرجان استطاعت في ظرف وجيز أن تجد لنفسها مكانة متميزة، حيث أنتجت أجمل أغنية عن مدينة الجديدة التي عنونتها بـ"الجديدة الباهية" وتألقت بها في العديد من المناسبات، وكان لها الفضل في الترويج لمدينة الجديدة من الناحية السياحية والتراثية.

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث