banner-nizar-kabbani-700x120.gif

 

أخبار محلية

هذا ما قالته ابتسام الغول بعد تعرضها لحروق من الدرجة الثانية ليلة عاشوراء بالجديدة - الجديدة الان

IMG_3765.JPG

اكدت ابتسام الغول التي تعرضت من طرف شابين متهمين بحرق جسدها ليلة عاشوراء بالجديدة ، أن حادث الاعتداء الذي تعرضت له ، وقع عندما خرجت لتدافع عن أمها عندما سمعتها تطلب من شابين كانا قد أضرما النار أمام منزل أسرتها بحي المويلحة بالجديدة.

وعندما طلبت من أمها الدخول للمنزل ، دفعها طفل قاصر كان قد أضرم النار في العجلة الأولى و سط لهيب النيران المشتعلة في عجلات السيارات فاحترقت يدها اليمنى ، و عندما حاولت النجاة بنفسها عن طريق الشاب الثاني الذي كان يشعل النار في العجلة الثانية ، فحاولت الإمساك به ليخلصها من الحريق ، إلا أنه قام برشها بسائل قابل للاشتعال على وجهها ، مما جعلها تتعرض لحروق من الدرجة الثانية في وجهها و عنقها وصدرها و شعرها ليلة التلاثاء الأسود تضيف ابتسام.

إبتسام ابنة الجديدة كانت تستعد حينها للولوج إلى سوق الشغل بعدما أكملت تكوينها ، و قالت ابتسام أنها أصبحت حينها تدورة في دوامة من الجحيم و سط النيران الملتهبة ، و كانت تظن بأنها ستموت لولا تدخل أختها و أمها اللتان أطفأتا الحريق الذي شب في جسدها بأعجوبة.

وقد طالبت أم ابتسام الغول بمتابعة المتورطين في الحادث الأليم الذي كان سيودي بحياة ابنتهم التي أصبحت تنتابها أحلام غريبة كل ليلة رغم ادمانها على الأدوية ، حيث تتابع علاجها لدى طبيب نفساني مختص.

و قد وضعت شكاية لدى الدائرة الرابعة للشرطة بناء على شهادة طبية مدتها 30 يوما ولم يتم اعتقال المتهمين إلا بعد مرور 7 أيام من الحادث المأساوي ، و بعد الاستماع إليها استغربت إحضار الطرف الثاني لشهود غرباء لا تعرفهم ولم يسبق لها أن شاهدتهم ، وطالبت بدورها بمتابعة ومحاسبة المتورطين في حادث الإعتداء. 

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث

ألبومات الجديدة الآن

وقفة-احتجاجية-حاشدة-بالمركز-التربوي-الجهوي-لمهن-التربية-والتكوين-بالجديدة-تضامنا-مع-الأساتذة-المكونين-الموقوفين-الجديدة-eljadida
2016-04-05-00-41-03
2016-03-29-22-13-42

استطلاع الرأي

ما رأيكم بالشكل الجديد للموقع ؟

جيد - 85%
متوسط - 5%
ينقصه شئ - 7.5%

عدد المصوتون: 40
انتهت مدة التصويت في هذا الإستطلاع نشط: تموز/يوليو 19, 2015

تابعونا على الفايسبوك