14112008_1120055774754686_1763622564_n.jpg

الجديدة الان/محمد بلقايد

تجسيدا للبرنامج النضالي التاسع الذي سطره المجلس الوطني لأطر البرنامج الحكومي 10000 إطار تربوي حجت الأطر التربوية من مختلف ربوع الوطن استجابة لنداء مجلسها الوطني.
وجاء البرنامج النضالي التاسع بصيغة أكثر تصعيدا ،حيث تم تجسيد اعتصام لمدة أربعة أيام ، إضافة إلى 48 ساعة من الاضراب عن الطعام، وقد أدى الاضراب عن الطعام الذي جسدته الاطر التربوية إلى حالات إغماء وصل عددها 60 حالة نقلت على وجه السرعة إلى مستشفى ابن سينا بالرباط في حالة خطرة كما عانت الاطر التربوية المغمى عنها من التجاهل ومن الوضع المزري بالمستشفى وذلك في ظل التجاهل التام من طرف الجهات المعنية بملف الأطر التربوية.
وبعد إنهاء البرنامج النضالي تعرضت الاطر التربوية لكل أنواع التضييق والسب والشتم ، كما تعرضت للإعتقال والتعسف من طرف السلطات بمحطة مالاباطا بطنجة و إحالتهم على التحقيق بدون أي سند قانوني أو إخلال بالنظام العام.
وفي ظل هذه الوحشية التي أدت إلى حالات إغماء في صفوف بعض الاطر التي لم تستعد عافيتها بعد جراء الاضراب عن الطعام.
وفي هذا السياق فإننا نستنكر هذه الأساليب الغير مسؤولة من طرف الجهات المعنية و نندد بهذه الاشكال التعسفية، والتضييق الذي يطال الاطر التربوية في تنقلاتها بمختلف ارجاء الوطن.
وهذا إن دل على شيء فإنما يدل على أن الحكومة عاجزة أولا على حل الملف ، وتحاول جاهدة إسكات الاطر التربوية وثنيها عن مطلبها العادل والمشروع المتمثل في الادماج بالوظيفة العمومية تحديد بقطاع التعليم العمومي.

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث