banner-nizar-kabbani-700x120.gif

 

"الأرصاد الجويّة" تدعو لتوخي الحذر خلال الأيام القادمة

246-631x404.jpeg

حذرت مديرية الأرصاد الجوية الوطنية، المسافرين على الطرقات من قوة الرياح التي قد تصل، في المعدل، بين 60 و70 كيلومترا في الساعة، فضلا عن البحارة والصيادين في أعالي البحار بسبب ارتفاع الموج، الذي قد يصل علوه إلى 4 أمتار.
وأوصت مديرية الأرصاد الجوية الوطنية سائقي السيارات على الطرق الوطنية والسيارة بتخفيض السرعة، تفاديا لقوة الرياح الجانبية التي يمكن أن تتسبب في حوادث السير، مشيرا إلى أن نشرة جوية خاصة قد تم تسليمها، أمس، للوزارات المعنية وتعميمها على الموانئ المغربية.
وأبرزت مديرية الأرصاد الجوية الوطنية أن نهاية الأسبوع الجاري وبداية الأسبوع المقبل ستعرفان تغيرا في حالة الطقس، مع اقتراب منخفض جوي من السواحل الأطلسية، ما سيولَّد رياحا قوية تهم السواحل الأطلسية بين الصويرة والبيضاء، تصل في معدلها ما بين 50 و60 كيلومترا في الساعة في الشريط الممتد بين المدينتين، مفيدا بأن قوة الرياح ستنخفض إلى ما بين 30 و40 كيلومترا في الساعة؛ ابتداء من ليلة الأحد.
وأفادت مديرية الأرصاد الجوية الوطنية بأن المنخفض الجوي سيكون مقرونا بتساقطات مطرية تهم السواحل الأطلسية الوسطى والشمالية، وغرب الأطلس المتوسط، موضحا أن هذه المناطق ستعرف أمطارا متفرقة، قد تكون رعدية بمناطق سوس والشياظمة، إلى جانب تساقطات ضعيفة بالمناطق الداخلية قرب الأطلس الكبير والمتوسط؛ تستمر إلى غاية يوم الثلاثاء المقبل.
كما أكدت مديرية الأرصاد الجوية الوطنية أنه بالرغم من الرياح القوية، التي تعرفها بعض المناطق، إلا أنها ترافقت مع ارتفاع في درجات الحرارة بسبب أن الرياح جنوبية غربية، ما سيعمل على تصاعدها بـ 3 إلى 4 درجات فوق المعدل، لافتا إلى أن الحرارة ستنخفض إلى معدلها الطبيعي، ثم بدرجتين تحت المعدل بداية الأسبوع المقبل.
جدير بالذكر أن الرياح القوية، التي تصل إلى 70 كيلومترا في الساعة، ستهم مناطق الصويرة وآسفي والجديدة والدار البيضاء ومديونة، والنواصر والمحمدية وبرشيد وسيدي بنور، واليوسفية والرحامنة وخريبكة وسطات، ومراكش وقلعة السراغنة والفقيه بن صالح وشيشاوة، في حين ستعرف مدن فجيج وبوعرفة والراشيدية وإفران، والرباط والقنيطرة والعرائش وطنجة، رياحا معتدلة إلى قوية؛ سرعتها ما بين 55 و40 كيلومترا في الساعة.