banner-nizar-kabbani-700x120.gif

 

التنسيق النقابي يعلن عن إضراب مرفق باعتصام أمام البرلمان بالرباط-الجديدة-eljadida

20160113_081807_7447.jpg

قرر التنسيق النقابي المكون من (الاتحاد المغربي للشغل، الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، الاتحاد العام للشغالين بالمغرب، الفدرالية الديمقراطية للشغل، والنقابة الوطنية للتعليم العالي) تنظيم إضراب وطني جديد يوم الثلاثاء (31 ماي 2016) بقطاع الوظيفة العمومية والجماعات المحلية مع القيام باعتصام أمام البرلمان، كخطوة لردع حكومة العدالة والتنمية لعدم استجابتها لمطالب المركزيات النقابية كملف التقاعد وكذا تعطيل الحوار الاجتماعي ولعدم ردها على المراسلة التي بعثتها لها قبل أيام.

واستنكرت النقابات في بلاغ سابق لها "العرض الحكومي الهزيل رغم كل المقترحات العملية التي قدمتها الحركة النقابية خلال اجتماعات اللجنة الثلاثية للتفاوض” إضافة إلى “المناورات الحكومية في محاولة تمرير الإصلاح المزعوم لأنظمة التقاعد دون احترام التزامها القاضي بالتفاوض حول الإصلاح الشامل في إطار الحوار الاجتماعي”.