banner-nizar-kabbani-700x120.gif

 

المغرب يعيش غليانا شعبيا بعد مقتل سماك الحسيمة من طرف وزارة الداخلية - الجديدة الان

14690990_2159710697588345_7561238048419981145_n.jpg

محسن فكري 31 سنة مغربي بسيط يبيع السمك ويعيل أسرة من عشرة أفراد ؛اقترض مبلغا ماليا وتوجه صوب المرسى حيث اقتنى كمية من السمك بهدف إعادة بيعها وبعد شحن البضاعة أمام أنظار أمن المرسى، قام الأمن بحجز سلعته التي استثمر فيها كل رأس ماله و تم رميها في شاحنة جمع النفايات.

محسن وأمام هول الصدمة، صعد إلى الشاحنة حتى يسترجع "قوت يومه"، أمام جمع من الناس.
فأمر الشرطي السائق بطحنه قائلا " اطحن أمه " بدم بارد ادار السائق المحركات وطحن محسن مع النفايات تاركا وراءه عائلة بدون معيل وحكاية مأساوية ألهبت الشارع المغربي الذي خرج في احتجاجات للمطالبة بالقصاص والعدالة معلنا تضامنه مع من أطلقوا عليه "شهيد الحقرة" محسن فكري.