الجديدة الآن 546.jpg 

ألقت عناصر الدرك الملكي بسيدي بوزيد بالجديدة القبض على خمسة مراهقين تتراوح أعمارهم بين16 و22 سنة وذلك ليلة رأس السنة الميلادية 2016 على الساعة الواحدة صباحا وسط بناية مهجورة بشاطئ سيدي بوزيد، وتأتي عملية الإعتقال بعد أن اعتدى ما يقارب 11 شابا من دوار البحارة التابع لجماعة مولاي عبد الله أمغار والمتاخم للمنتجع السياحي سيدي بوزيد جنسيا بالتناوب على شابة تبلغ من العمر 25 سنة.
الشابة استدرجها شاب يقطن بدوار البحارة المتاخم للمنتجع السياحي سيدي بوزيد ، بعدما طردها شاب كانت تقضي معه ليلتها بذات المنتجع وهي في حالة أقل ما توصف به أنها غير إنسانية،ظهرت وسط شوارع سيدي بوزيد عريانة تحت تأثير السكر بدون ملابس، لتجد نفسها طعما سهلا في أيدي 11 شابا من دوار البحارة مارسوا عليها الجنس بعد أن وعدها أولهم بأنه سيمكنها من مبلغ حدد في 150 درهم، وما هي إلا دقائق حتى وجدت نفسها أمام عشرة شباب آخرين وجدوها فريسة سهلة ليمارسوا عليها الجنس بالتناوب، لكن حظهم خاب بعد أن لمحهم رجل مسن من ساكنة دوار البحارة فربط الإتصال بمركز الدرك الملكي بسيدي بوزيد.
الدرك المكي ألقى القبض على خمسة منهم رفقة الشابة وهي في شبه غيبوبة بسبب تأثير الخمر والأقراص المهلوسة التي تناولتها قبل أن يطردها من كانت معه بمنزله بسيدي بوزيد في حين لا زال البحث عن ستة أفراد في حالة فرار ، ليتم تقديم المتهمين الخمسة و الشابة أمام أنظار النيابة العامة بمدينة الجديدة لاستكمال أطوار البحث.